بوستة عزيز ضومط

Category:

أدْعُني إسماعيل أو أي اسم آخر أنت تختاره فلا فارق عندي، فأنا لن أخبرك باسمي الحقيقي. يكفي الآن أن أكون إسماعيل بالنسبة لك. إذا فتحتم قلبي ستجدون في داخله قبورًا محظمة، لماذا أكتب وأنا حبيس الماء؟ ربما أكتب لأن الزمن لا تهزمه إلا الأحلام نجحت في الهرب ممن هربت ؟ لا تسأل الآن يشق بي وابور البحر قلب المتوسط إلى اللامكان، ولا أكترث لأن أعرف المهم في الأمر أني نجحت في الهرب ..

د.إ54.00

بوستة عزيز ضومط

د.إ54.00

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “بوستة عزيز ضومط”

السلة

السلة فارغة

المجموع المبدئي
د.إ0.00
0