الجنس البشري مستقبل مفعم بالأمل

رمز المنتج: afaq5588 التصنيف:

كتاب يدعو لجعل العالم مكانًا ألطف”

Telegraph

لو كان هناك اعتقاد جامع لطرفي النقيض من بين علماء النفس والفلاسفة والمفكرين القدماء والمعاصرين فهو الافتراض الضمني بأن البشر أشرار. إنه مفهوم احتل عناوين الصحف وشُكّلت القوانين التي تحكم حياتنا على أساسه: فمن ميكيافيللي إلى هوبز ومن فرويد إلى بينكر، زُرعت جذور هذا الاعتقاد عميقًا في الفكر الغربي. تم تعليمنا أننا كأبناء الجنس البشري أنانيون بطبيعتنا وتحكمنا الغرائز البدائية.

ولكن ماذا إذا لم يكن هذا الافتراض صحيحًا؟

المؤلف روتجر بريجمان يقدم لنا نظرة على التاريخ الإنساني منذ 200000 سنة، ليثبت لنا بالأدلة أننا طيبون، ننزع إلى التعاون لا التنافس، ولدينا ميل فطري إلى الثقة في بعضنا البعض، وأن أساس هذه النزعة تعود إلى وجود الإنسان العاقل.

“هذا تاريخ اجتماعي حي.. يقدم فيه بريجمان طرحًا مقنعًا لإعادة تشكيل المؤسسات والسياسات لتتوافق مع الخير الإنساني.”

The New Yorker

“يقدم بريجمان رؤية إيجابية للسلوك البشري من خلال هذا العرض المثير للسياسة والأدب وعلم النفس وعلم الاجتماع والفلسفة، من أجل إثبات نظريته عن أن الجنس البشري مفطور على الخير، ويعيد تقييم بعضًا من أكثر السرديات رسوخًا في الثقافة العامة.. هذا الطرح الذكي والمطمئن يدحض كثير من الموروث الثقافي عن الجانب المظلم من الطبيعة الإنسانية.”

Publishers Weekly

“بنظرة متفائلة يبحث بريجمان في التاريخ ليثبت لنا أن البشر ليسوا بهذا السوء. نص رفيع سهل القراءة”

Sunday Times

“كتاب مليء بالقصص الأخاذة عن الطبيعة الخيرة للإنسان.. يقدم نصًا ممتعًا في القراءة ويطرح تصحيحًا واجبًا في فهمنا لإنسانيتنا.”

The Times

“هذا الكتاب بمثابة إعلان في غاية القوة عن الإيمان بالخير الفطري واللطف الطبيعي للبشر.. يدافع روتجر بريجمان عن أننا لسنا ذلك الجنس المتوحش، الجشع، العنيف، الضاري الذي يمكن أن ننقاد للاعتقاد بأننا هو.”

Stephen Fry

د.إ68.00

غير متوفر في المخزون

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “الجنس البشري مستقبل مفعم بالأمل”

السلة

السلة فارغة

المجموع المبدئي
د.إ0.00
0